اللهم إني برئ ممن يبنون الجدار ويساعدون في حصار غزة ويتآمرون على قضايا المسلمين
لبيك يا أقصي~~~~~لبيك يا أقصي~~~~~ لبيك يا أقصي

صاحب المدونة

واحد من الاخوان المسلمين، أدعو واطالب بتحكيم شرع الله والعيش في ظلال الإسلام ، كما نزل على رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وكما دعا إليه السلف الصالح ، وعملوا به وله ، عقيدة راسخة تملأ القلوب ، وفهمًا صحيحًا يملأ العقول والأذهان ، وشريعة تضبط الجوارح والسلوك والسياسات. أسلوبهم في الدعوة إلى الله التزموا فيه قول ربهم سبحانه : ? ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ ? النحل : 125

الخميس، ربيع الآخر 23، 1431

منشور صهيوني

جائني هذا الايميل من فلسطين الحبيبة وهو عبارة عن منشور ألقته العصابه الصهيونية على أهالى مدينة القدس المرابطين ليبين أن الصراع بيننا وبينهم صراع عقيدة ووجود وليس صراع فكري او صراع على قطعة ارض
........
.....
...
.
المنشور الذي وزعته
إسرائيل على أبناء مدينة القدس ضمن الحملة المستمرة لتهجيرهم و تهويد القدس ومقدساتها وتفريغها من أهلها وثقافتها العربية

ويبدأ البيان بأية من القرآن الكريم :

" ( ولا تجادلوا هل الكتاب إلا بالتي هي أحسن إلا الذين ظلموا منهم وقولوا أمنا بالذي انزل إلينا وانزل إليكم وإلهنا وإلهكم واحد ونحن له مسلمون).


نداء إلى جميع المسلمين الساكنين في ارض إسرائيل

نريد أن نشرح لكم في هذه الرسالة رأي التوراة بالنسبة لسكن غير اليهود في ارض اسرائيل , نقول أولا انه حسب التوراة كل إنسان خلق من نفس الله , ويجب التعامل مع كل إنسان مؤمن باحترام , ولذلك نظرة الدين اليهودي ليست عنصرية أو غير إنسانية , فهو ديني فحسب.

الأصل في ديننا ودينكم هو الإيمان بالله , ملك العالم , وحسب إيماننا وإيمانكم أعطانا الله التوراة وفيها الواجبات والرسالات ويجب علينا القيام بها.

حسب مقولات القرآن الكريم لا يوجد أي تناقض بين ما أمرتنا التوراة القيام به وبين ما أمركم القرآن به , كيهود مؤمنون يجب علينا القيام بواجبات التوراة , وفي التوراة مكتوب في عدة أماكن أن ارض إسرائيل وعدت لإبراهيم واسحق ويعقوب و أحفادهم ولا غيرهم , الكل يجمعون بأننا أحفاد شعب اسرايل القديم , أحفاد إبراهيم واسحق ويعقوب.

ومكتوب في التوراة أيضا بان ارض إسرائيل , هذه الأرض الصغيرة , هي ملك الشعب اليهودي فقط , ومن الممنوع سكن غيرهم فيها بصورة دائمة.

مكتوب أيضا في أسفار الأنبياء انه بسبب عدم قيامنا بهذا الأمر الالهي , الشعب اليهودي طرد وبقي خارج بلاده 2000 سنة , الآن وبعد عودة شعب إسرائيل إلى ارض إسرائيل ,كما وعدونا الأنبياء , حان الوقت ليقوم الشعب الإسرائيلي بتنفيذ هذا الأمر الالهى , ولذلك نطلب منكم مغادرة ارض إسرائيل.

نحن نقول ذلك من وجهة النظر الدينية , لنضمن السلام في ارض إسرائيل , نحن نشرح لكم المقولات التوراتية والقرآنية , ونحن نعتقد انه حين تفهمون أننا لا نكرهكم ولا نريد محاربتكم بسبب إيمانكم بالإسلام , ستفهمون سبب إرادتنا القيام بأمر الله , كما قال الإسلام لا اله إلا الله.

هذا الأمر الرباني قاله الله لموسى :

التوراة , سفر العدد 33 . 56-50 :

كلم الرب موسى في عربات مواب على أردن أريحا قائلا

كلم بني إسرائيل وقل لهم أنكم عابرون الأردن إلى ارض كنعان

فتطردون كل سكان الأرض من أمامكم وتمحون جميع تصاويرهم وتبيدون كل أصنامهم المسبوكة وتخبربون جميع مرتفعاتهم

تملكون الأرض وتسكنون فيها لاني قد أعطيتكم الأرض لكي تملكوها

وتقتسمون الأرض بالقرعة حسب عشائركم الكثير تكثرون له نصيبه والقليل تقللون له نصيبه حيث خرجت له القرعة فهناك يكون له حسب أسباط آبائكم تقتسمون

وان لم تطردوا سكان الأرض من أمامكم يكون الذين تستبقون منهم أشواكا في أعينكم ومناخس في جوانبكم ويضايقونكم على الأرض التي انتم ساكنون فيها

فيكون أني افعل بكم كما هممت أن افعل بهم

وفي القرآن الكريم :

سورة الإسراء : ( وقلنا من بعده لبني إسرائيل اسكنوا الأرض فإذا جاء وعد الآخرة جئنا بكم لفيفا)

سورة الاحقاف : ( ومن قبله كتاب موسى إماما ورحمة وهذا كتاب مصدق لسانا عربيا لينذر الذين ظلموا وبشرى للمحسنين)

سورة المائدة : ( إنا أنزلنا التوراة فيها هدىً ونور يحكم بها النبيّون الذين اسلموا للذين هادوا والربّانيون والأحبار بما استحفظوا من كتاب الله وكانوا عليه شهداء فلا تخشوا الناس واخشون ولا تشتروا بآياتي ثمنا قليلا ومن لم يحكم بما انزل الله فاؤلئك هم الكافرون)

بعدما رايتهم الأقوال السماوية ولان الدين الإسلامي هو دين أخلاقي , ولان لا تكون بيد الشعب اليهودي أي ارض أخرى , لذلك يجب أن لا تكون لكم معارضة لهذا – ولديكم بلدان واسعة يمكنكم السكن فيها- وتفهمون بان علينا القيام بالأمر المكتوب في التوراة . ولأنه من غير السهل مغادرة ملايين الناس بدون مساعدات مالية , فإننا نقترح عليكم أن تفاوضوا دولة إسرائيل ( التي تجسد وعود الأنبياء) , على أن تحصلوا على مساعدات اقتصادية للسكن في مكان آخر.

ولما نطيع الله نحن وانتم , يمكننا العيش بسلام , نحن وانتم وأولادنا وأولادكم لسنوات طويلة , كما قال النبي يشاعيه : ( لا ترفع امة على امة سيفا ولا يتعلمون الحرب في ما بعد)

انتهي المنشور


الأربعاء، شوال 25، 1430

الجدار فريضة
لا نافلة! – فهمي هويدي

مطلوب منا أن نكفِّر عن سوء ظننا بالجدار الفولاذي، الذي يقومون بزرعه الآن على الحدود مع غزة.
ذلك أننا لم نكن نعلم بأنه قربة إلى الله واستجابة لتكليف ديني، حتى فتح أعيننا على تلك «الحقيقة» أمين مجمع البحوث الإسلامية، فى بيان لفت نظرى إليه بعض الأصدقاء،
ولا أعرف كيف فات أجهزة الإعلام أن تعطيه حقه من الذيوع والانتشار، وقد نبهت إليه بعد الذي كتبته يوم الأحد الماضي تعليقا على البيان الذي صدر باسم مجمع البحوث الإسلامية وقرأه شيخ الأزهر، وأعلن فيه تأييد إقامة الجدار، وتأثيم المعارضين والناقدين له.

بالمقارنة بدا بيان شيخ الأزهر تفريطا في حق التكاليف وتهوينا من شأن الواجبات الشرعية، لأنه اكتفى بتأييد إقامة الجدار وسكت عن وجوبه.
وبذلك اعتبره من المباحات في حين أنه عند أمين مجمع البحوث من الواجبات.

والفرق بين الاثنين أن المباح لا يحاسب المرء على التقصير في النهوض به،
أما الواجب فيتعين الالتزام به ويؤثم التقصير في أدائه.
الأمر الذي يعني أن الأميركيين والفرنسيين، الذين يشرفون على تنفيذه ينتظرهم ثواب كبير في الآخرة، جزاء «إحسانهم» الذي لم نقدره حق قدره.

كلام الشيخ علي عبدالباقي أمين مجمع البحوث نشر على الصفحة الأولى من جريدة «المساء»، التي صدرت يوم الخميس الماضي 31 /12،
وهو اليوم الذي عقد فيه المجمع جلسته التي قرأ فيها شيخ الأزهر البيان دون أن يسمح لأحد بمناقشته أو التعليق على مضمونه. تصريحات الشيخ نشرت تحت عنوان يقول
: «الجدار الهندسي فرض ديني».
وفي نص الخبر أن الشيخ المذكور قال: «إن إقامة الجدار الهندسي على الحدود المصرية يعد بمثابة فرض ديني لحماية الأمن القومي المصري..
وإنه يجب على ولي الأمر أن يحمي شعبه بشرط عدم الاعتداء على حقوق الآخرين،
وأضاف أن من حق مصر تعزيز حدودها وتأمين أراضيها لضمان عدم زعزعة الاستقرار».

ما أتى به أمين مجمع البحوث الإسلامية ليس لوجه الله، لكنه لوجه الحكومة أولا وأخيرا. ذلك أمر لا يختلف عليه، رغم أنه لم يكن مضطرا إليه، ولو أنه سكت لكان خيرا له،
وهو ما يستدعي السؤال التالى:
لماذا فعلها إذن؟
ثمة عدة إجابات، تقول
إحداها إنه إذا كان رئيس المجمع رجلا مثل الشيخ طنطاوي فلا غرابة في أن يكون أمينه العام واحدا مثل الشيخ علي عبد الباقي، وأن مجمعا يوضع اسمه على البيان الذي قرأه الأول، يستحق بجدارة أن يتولى الثاني «أمانته».

ترجح إجابة أخرى أن تكون للرجل حاجة لدى الحكومة إلى جانب استجلاب عطفها ورضاها ترقية فى المنصب أو تجديد لعقد الوظيفة إذا كان قد قارب سن التقاعد، أو سفره للعلاج في الخارج، أو أي مآرب آخر،

ثمة إجابة ثالثة تقول إن الرجل أراد أن يرشح نفسه خلفا لشيخ الأزهر أو وزير الأوقاف فقرر أن يزايد على الجميع، ورفع عاليا سقف التأييد للحكومة، مصداقا لقول من قال إنك كلما انحنيت أمام الحكومة ازداد مقامك ارتفاعا.

إذا عنَّ لواحد من الأبرياء أن يسأل: هل يمكن أن تكافئه الحكومة بعد الفضيحة التي أقدم عليها؟..
فردي أن حكومتنا لا تخشى فى مجاملة أبنائها لومة لائم.
فقد كافأت ثلاثة من المسؤولين عن محرقة قصر ثقافة بني سويف وجددت تعيينهم
- وكافأت وزيرا سيئ السمعة، بأن أعادت تعيينه في موقع أرفع براتب شهري تجاوز مليون جنيه.
- وكافأت مدير الجامعة الذي ركل بحذائه بعض الطلاب المتظاهرين (ضربهم بالشلوت)، فعينته وزيرا للتربية والتعليم مرة واحدة،
وإذا كان هذا سجلها، فلماذا نستكثر عليها أن تقوم بـ«الواجب» إزاء أمين مجمع البحوث، الذي فعل فعلته لكي يستر فضيحتها؟!

الجمعة، شوال 20، 1430

اللبنة الأولى

وتقول الداعية سمية مصطفى مشهور:

إن الأب والأم عليهما عبء كبير وأساسي في توضيح وإيصال القضية للأبناء، خاصةً أن قضية فلسطين قضية من الأساسيات، وليست هامشية مثل قضايا الكرة وغيرها من القضايا التي تلم شمل الأسرة حولها، مضيفةً أنه من المفترض أن تكون تلك القضية هي التي تجمع وتلف الأسرة حولها بشكلٍ دوري خلال فترات متقاربة।


الصورة غير متاحة

فتاة تصلي في ساحة الأقصى أمام مسجد قبة الصخرة

وتوضح أهمية عقد جلسات مع الأبناء أسبوعية أو نصف أسبوعية؛ لمناقشتهم في وجهة نظرهم في الأوضاع، وتصوراتهم عن القضية، حتى يعم الفهم الصحيح عن القضية وآخر ما آلت إليه الأوضاع.

وتشدد على ضرورة بثِّ الآباء والأمهات في نفوس أطفالهم تساؤل كيف يدافعون عن المسجد الأقصى، وتستخرج معهم الأفكار المبتكرة والنافعة، مؤكدةً ضرورة حثِّ الأطفال على الجهاد بالمال، من توافر صندوق في بيت كل أسرة، ويُسمَّى صندوق الأسرة ويقتطع فيه الأطفال من مصروفهم، وإفهامهم أنهم بذلك يساعدون المرابطين هناك في فلسطين.




وترى الداعية سمية مشهور أنه من الضروري أن يعيش كل فردٍ في الأسرة وهو على يقين أن النصر والتمكين والثبات من عند الله، بالإضافةِ إلى بثِّ روح حب البذل والعطاء والتضحية من خلال مشاهدة أخبار فلسطين من أطفال وغيرهم، موضحةً أن ذلك الشعور سيخلق جوًّا من التوازن بين التوكل على الله وأداء المهمة الملقاة على الكواهل والأعناق.

وتُبين أهميةَ إحياء روح مقاطعة بضائع الأعداء الصهيونية والموالية لهم من جديد، لما أصابها من فترة فتور، والتشديد عليها بدءًا من سن ثلاث سنوات.

وتؤكد مشهور أن اللبنة الأولى في أي مجتمع لترسيخ مفهوم أي قضية عند الأبناء تكون من خلال الأب والأم، واصفةً دورهم بأنها عدة إيمانية لتمكين دين الله في الأرض، مشيرةً إلى ضرورة اتساع دائرة التأثير، من خلال التحدث في أية تجمعاتٍ عائلية عن القضية الفلسطينية وكيفية نصرتهم।

جزء من تحقيق بعنوان : الأسرة॥ طليعة الدفاع عن الأقصى

الثلاثاء، رجب 07، 1430

عبد المنعم أبو الفتوح.. الوعي المبكر

د. عبد المنعم أبو الفتوح


كتبت- الزهراء عامر:

وقف بجرأة وشجاعة ليقول للرئيس أنور السادات وأمام العالم كله: "اعدل وأصلِح من حولك"..

إنه الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح، السياسي المعروف بجرأته، والإخواني المعروف بحبِّه لدعوته، والطبيب المشهور بإنسانيته.. إنه الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح الأمين العام لاتحاد الأطباء العرب وعضو مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان المسلمين، الذي أدرجت الجهات الأمنية اسمَه ضمن قضية هلامية وهمية اسمها "التنظيم الدولي"، ورغم عدم اعتقاله وقتها لم يختبئ الرجل أو يهرب، وإنما ظلَّ يمارس عمله ومهامَّه الدعوية والمهنية بدون جزع أو قلق، حتي تمَّ اعتقاله من منزله يوم أمس الأحد.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يتمُّ فيها اعتقال الدكتور أبو الفتوح؛ حيث سبق اعتقاله عدة مرات كان أشهرها في أحداث سبتمبر عام 1981م، وفي عام 1995م كان د. أبو الفتوح أحد قيادات الإخوان في أولى المحاكمات العسكرية خلال عهد الرئيس مبارك وحُكِمَ عليه وقتها بالسجن 5 سنوات، وبعد الإفراج عنه اعتُقل عدة مرات تراوحت بين الشهور والساعات.

الصورة غير متاحة

د. أبو الفتوح أمام معبر رفح

عندما كان أميرًا للجماعة الإسلامية بجامعة القاهرة، وقف كالأسد أمام الرئيس السادات وكان له موقفه الشهير عندما طالب الرئيس دون خوف بأن يصلح بطانته، وأن يحاسب من حوله، وهو الموقف الذي كشف عن قائد جديد في الحياة السياسية المصرية، ولم يكن غريبًا أن يكون ضمن قائمة الشرف في اعتقالات سبتمبر التي حبَس فيها الرئيس السادات رموز المعارضة المصرية طلابًا وقادةً.

وُلِد د. أبو الفتوح في حي المنيل بالقاهرة عام 1951م وأتمَّ تعليمه الابتدائي والإعدادى في نفس الحي الذي وُلد فيه، ثم تخرَّج في كلية الطب بجامعة القاهرة عام 1976م بتقدير "جيد جدًّا"، ورغم تقديره المتميز لم يتمّ تعيينه معيدًا في الجامعة بسبب المناقشة الساخنة مع الرئيس السادات.

وعاش د. أبو الفتوح في حي المنيل حتى تزوَّج، واستقر في مدينة نصر عام 1984م، وكانت أول عيادة فتحها في منطقة مصر القديمة.

الصورة غير متاحة

د. أبو الفتوح مع الرئيس السوداني عمر البشير

ولأنه شخصية متميزة إداريًّا ومهنيًّا فقد شغل د। أبو الفتوح العديد من المناصب منذ كان طالبًا؛ حيث تمَّ انتخابه رئيسًا لاتحاد طلاب كلية طب قصر العيني عام 1973م، ثم رئيسًا لاتحاد طلاب جامعة القاهرة عام 1975م، وبعد تخرجه انتُخِبَ أمينًا عامًّا مساعدًا لنقابة أطباء مصر عام 1984م، كما اختير أمينًا عامًّا للجنة الإغاثة الإنسانية بنقابة أطباء مصر من عام 1986م وحتى عام 1989م، ثم انتُخب أمينًا عامًّا لنقابة أطباء مصر من عام 1988م إلى عام 1992م، كما انتخب أمينًا عامًّا لاتحاد المنظمات الطبية الإسلامية منذ تأسيسه وحتى الآن، كما انتخب أمينًا عامًّا مساعدًا وأمين صندوق اتحاد الأطباء منذ عام 1992م حتى عام 2004م، واختير رئيسًا للجنة الإغاثة والطوارئ منذ إنشائها حتى الآن، كما اختير مديرًا عامًّا لمستشفيات الجمعية الطبية الإسلامية حتى عام 2004م، وأخيرًا اختير أمينًا عامًّا لاتحاد الأطباء العرب منذ مارس 2004م وحتى الآن، كما انتُخب الدكتور أبو الفتوح عضوًا بمكتب الإرشاد لجماعة الإخوان المسلمين منذ عام 1987م وحتى الآن.


الصورة غير متاحة

د. أبو الفتوح مع نجيب محفوظ

وللدكتور أبو الفتوح العديد من المقالات من أشهرها "الإسلام الإصلاحي بلا مساحات رمادية"، و"الإصلاح الشامل.. رؤية أولية لمفهوم الإصلاح تستند إلى المرجعية الإسلامية"، "أخلاق المصريين الطيبين".

د. عبد الجليل مصطفى المنسق السابق لحركه كفاية قال عن الدكتور أبو الفتوح: "عبد المنعم أبو الفتوح علامة من علامات شرف مصر، وعلامة من علامات الرجولة والاحترام، وهو شخصية وطنية عربية مناضلة مضحية ومنتجة، لها تاريخها".

أما الحاج السيد نزيلي فقال له: "الإسلام دعوة علمتنا الصبر والثبات والاحتساب، والفوز بأجر الصابرين يحتاج إلى مزيد من الابتلاءات، وليس هذا يعني أن نصمت على تلك الممارسات؛ بل يجب علينا أن نتصدَّى لكل هذه الممارسات القمعية ونعمل على فضحها بكافة السبل الممكنة"

المصدر اخوان اون لاين

السبت، جمادى الآخرة 27، 1430

صحيفة إيطالية تسأل: هل "السجدة" وراء فوز المنتخب المصري؟

يبدو أن الطليان انتبهوا للتصرف الديني الراقي للمنتخب المصري....

20‏/06‏/2009 12:43:51 م

لم تفت السجدة التي سجدها لاعبو منتخب مصر بعد الهدف في مرمى أفضل حراس العالم بوفون دون انتباه الصحافة الإيطالية لها، وأكثر الصحف التي ركزت على السجدة لله هي صحيفة ""لاريبابليكا" حيث قالت الصحيفة :
" هل كانت السجدة هي سر تفوق المصريين؟"।

يذكر أن إيطاليا تعد دولة دينية وإيمانية مقارنة بالدول الغربية الأخرى، وقال الصحيفة عن هذا :" إن المصريين ليسوا أقل من حيث الروح والإيمان، وأن لاعبو مصر يسجدون دوما تجاه مكة وهم يربطون كل كلامهم
بالحمدلله وإن شاء الله"।

وربطت الصحيفة بين فوز منتخب مصر بكأس أفريقيا، وفوز إيطاليا بكأس العالم وقالت إن السبب في الفوزين هو الروح المعنوية العالية الناتجة عن الناحية الدينية المتقدمة.

يذكر أن كافة لاعبي مصر الذين صرحوا بعد الفوز على ايطاليا ابتداؤا كلامهم بقول :"الحمدلله".


الجمعة، جمادى الآخرة 26، 1430

عاطفة المصريين

المصريين شعب عاطفي جدا "وبصراحة لا أعلم هل هذه ميزة أم عيب"
عندما يفرح يفرط في الفرح
وعندما يحزن يفرط في الحزن
لو نتذكر عندما جاء اوباما الى مصر وقال في خطابه " السلام عليكم " باللغة العربية
كدنا نطير من الفرحة وتصورنا أن الرجل سيحل مشاكلنا جميعا
لكن بالفعل الشئ الذي يسعد المصريين حتى الان هو كرة القدم
فعندما نفوز في مباراة تجد الناس قد تناست همومها ومشاكلها وفقرها
وخرجت للشوارع تعبر عن فرحتها
والتى هي في الاساس رغبة في اخراج الهموم من الداخل ولو بأي صورة
ورغبة أيضا في الفرحة ولو لأي سبب
وهذه الصورة معبرة لشاب استأجر تاكسي واشتري علم مصر
وأخذ يعبر عن فرحته
عموما مبروك لمصر وللمصريين هذه الفرح علها تساعدهم على مواصلة كفاحهم ضد الظلم
وهذه الصور في رأيي تعبر عن أسباب فوز مصر

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

الخميس، جمادى الأولى 26، 1430

ومن ورائها حكمه

· أولا أتوجه بالعزاء لأسرة الطفل محمد علاء مبارك حفيد رئيس الجمهورية والذي توفي مثل كثير من أبناء شعبنا الطيب بمرض خبيث

· ثانيا الحزن على الطفل ليس لكونه حفيد رئيس الجمهورية ولكن لأنه نفس بشرية قضت نحبها لقاء مرض استعصي على العلاج حتى الآن

· ثالثا أري أن الله سبحانه وتعالى أراد أن يبعث برسالة لمن يهمه الأمر بأن المرض الذي عانى منه أطفال الشعب المصري اثر الفساد المستشري في الأجهزة الإدارية للدولة قادر بحكمة المولى عز وجل أن يصل لأي أحد في إي مكان وأنه لا أحد بمأمن من مكر الله

· رابعا أدعوا الله عز وجل أن يرحم الطفل الفقيد كما أدعوا سبحانه وتعالى أن يرحم جميع موتي المسلمين وأن يحفظ أبناء المسلمين من الأمراض ما ظهر منها وما بطن
اللهم آمين

تعريب وتطوير مدونة الاحرار -2009 -